غضب عارم بسبب أول مسلسل عربي من إنتاج نتفليكس

أثار مسلسل "جن" العربي الأردني الذي بدأ بثه عبر شركة "نتفليكس" العالمية الخميس الماضي 13 يونيو كأول مسلسل عربي من إنتاج نيتفلكس، جدلاً واسعاً في الشارع العربي على وجه العموم والأردني على وجه الخصوص.
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
غضب عارم بسبب أول مسلسل عربي من إنتاج نتفليكس

 تصاعدت ردود الأفعال الغاضبة من الجماهير حول مسلسل "جن" في مواقع التواصل الاجتماعي، ووصفوه بأنه خادش للحياء العام ويخالف قيم المجتمع العربي والأردني، كما واتهموه بأنه يتسبب في إفساد الشباب والمراهقين بالمشاهد والألفاظ "البذيئة" على حد وصفهم.


وقد صرحت "ندى دوماني" مسؤولة الإعلام في الهيئة الملكية للأفلام بالأردن لموقع CNN بالعربية، أن "مسؤولية الهيئة تقتصر على توفير خدمات الإنتاج وتسهيل الإجراءات اللوجستية من مواقع ومعدات وطواقم، مشددة على أن قانون الهيئة لا ينص على دور رقابي على محتوى ومضمون الأعمال الفنية التي يسمح لها بالتصوير"، مخلية بذلك مسؤولية الهيئة من محتوى المسلسل.


ويذكر أن الموقع الرئيسي في تصوير الفيلم كان مدينة البتراء الأثرية، مما تسبب في إشعال غضب الجماهير ونقابة الفنانين -بجانب الألفاظ والمشاهد"الخادشة للحياء"- إذ أنه يعتبر إرث أردني مقدس.
ويحكي المسسل عن مجموعة من طلاب المدرسة كانوا في رحلة لمدينة البتراء السياحية قبل أن يتعرضوا لعدد من المواقف المرعبة، ليتضح فيما بعد أن لها صلة بالجن، ويبدأ بعد ذلك صراع بين الخير والشر ينجرف الطلاب خلاله.