تعرّفي على الفنانة السورية التي تدعوك إلى إفطار في تيفاني

توليب هازبار، الرسامة السورية التتي تتخذ من دبي مقراً لها جمعت بين الحياة المفعمة بالطاقة في نيويورك والروح الفضيلة لشهر رمضان الكريم
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
تعرّفي على الفنانة السورية التي تدعوك إلى إفطار في تيفاني
Tiffany

"بالنسبة لي، رمضان هو لإعادة تقييم الذات" تقول توليب هازبار لغرازيا، الفتاة السورية التي تعيش في دبي، مضيفة "هو لتغيير الروتين ومارسة الطقوس المختلفة بين أفراد الأسرة والأصدقاء، إنه لأمر رائع. أعتقد أنه من الجميل أن رمضان هو الوقت المناسب للتعبير عن تواصل الشخص مع نفسه ومع المجمتع".

إن عمق فهم توليب لمعنى وأهمية هذه الطقوس والإنعكاسات - كذلك أسلوبها المميز – هو ما جعلها الخيار الأمثل لجلب رؤية تيفاني أند كو الرمضانية إلى الحياة من خلال رسوماتها الفريدة.
تكشف لنا تيوليب – نعم، هذا هو اسمها الحقيقي -  " أن تلك السلسلة من الرسومات تحتفل بتلك اللحظات في حياتنا بالطريقة نفسها التي تحتفل فيها تيفاني أندكو العلامة التجارية بلحظات خاصة في حياتنا..الفكرة الرئيسة من تلك الرسومات التوضيحية كانت، تصوير شهر رمضان في مشهد حالم تلتقي فيه مدينة نيويورك والشرق الأوسط بروح تيفاني أند كو والشهر الكريم.

تكشف لنا توليب التفاصيل الدقيقة التي ربما قد تكون فاتتنا، "كان هناك تركيز على الرقم 3، لأن شهر رمضان مقسم إلى 3 أقسام كل قسم مكون من 10 أيام، وهي مراحل تشير إلى الرحمة والغفران والسلامة".


وتشرح توليب كيف طبقّت هذا الأمر في رسومها التوضيحية، " قمت بالعمل على النقاط الرئيسية الثلاث خلال يوم رمضان المعتاد: السحور، المغرب ووقت الإفطار".
بالنسبة للرسم التوضيحي الأول،  صَورّت توليب منظراً خيالياً يربط فيفث أفنيو في نيويورك بعدة مدن خليجية في وقت السحور." تظهر في الرسم إحدى مباني نيويورك إلى جانب برج ساعة مكة، برج خليفة، أبراج الكويت، وجسر الشيخ زايد في أبوظبي الذي صممته المهندسة المعمارية زها حديد. خلال وقت مهم من كل ليلة في رمضان، حين يلتقي الليل بالفجر، عندها يستيقظ المسلمين لتناول وجبة سريعة وخفيفة قبل بدء صيام يومهم الطويل، عادة في بعض مدن الشرق الأوسط، يجوب الأحياء السكنية، مسحراتي، شخص يدق على الطبل، لإيقاظ الناس لتناول السحور".

الرسم التوضيحي الثاني، يجمع برج المملكة في الرياض، مقر الدار في أبوظبي، برج العرب، وجسر بروكلين في نيويورك. تضيف توليب قائلة " بعدها نصل إلى وقت المغرب. إلى جانب السحر الذي يجلبه كل غروب في أي وقت من العام، فإن غروب الشمس في رمضان يمثل الوقت الذي يفطر فيه المسلمون. يبدء الإفطار بكوب من الماء وقليل من التمر".


وأخيرا، الإفطار الجماعي الذي صُوّر خارج مقر تيفاني آند كو في فيفث أفينيو، هو غنى عن أي تعريف "إنها اللحظة التي تجتمع فيها العائلة والأصدقاء للحصول على أهم وجبة في اليوم والاستمتاع بما تبقى من ليلة رمضان. الإفطار هو فرصة مهمة تجتمع فيها المجتمعات المختلفة لمشاركة الطعام والخبرات. في تلك الرسومات التوضيحية، كان من الممتع رؤية كيف استطاع الناس ايجاد ايقونات ثقافية تشير إلى طعام معين أو أشخاص استطاعوا التعرف عليهم من الرسومات. أنا أسعى دائماً إلى خلق صلة تواصل بين أعمالي والجمهور".

الصور: من المصدر.