وسطَ مدينة دبي: غيمة من الصوف الأفخم في العالم، تحمل تراث "لورو بيانا" و رؤية "تشكيل"

نصب فني متميز حل ضيفاً على دبي، و توّج تعاوناً بين عالمي الفن و الأنسجة
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
وسطَ مدينة دبي: غيمة من الصوف الأفخم في العالم، تحمل تراث "لورو بيانا" و رؤية "تشكيل"

غيمة من صوف الميرينو الفاخر، توسطت المعرض المتميز الذي استضافته حديقة Sky Garden، في أوبرا دبي على مدار الأيام القليلة الماضية. المعرض، الذي أُقيم تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت مكتوم بن راشد آل مكتوم، مؤسِسة و مديرة مركز "تشكيل"، توّج تعاوناً بين هذا المركز الداعم للفن المعاصر والتصميم، والعلامة الإيطالية الفاخرة، الرائدة في إنتاج أجود أنواع الصوف في العالم.

The Gift of Kings and The Record Bale هو نِتاج سنواتٍ من رحلة البحث عن الصوف الأكثر فخامة في العالم، قام بها بيير لويجي لورو بيانا، بزيارته لكل من استراليا ونيوزيلندا، ليحمل معه إرث الشركة التي أسسها جده سنة 1924.

هذه الرحلة حمل معالمها العرض المبتكر هذا، إذ شمل المعرض كَراسٍ معلّقة مصنوعة من الصوف، وكرات صوفية متدلية من السقف، وأمتار من جدائل الصوف الأبيض الشديد النعومة، جميعها ضمن نصب فني على شكل غيمة تشرح تاريخ Loro Piana.

فنان الخط العربي المحتفى به عالمياً، El Seed، وضع بصماته على هذا العرض بإبرازه لرمزية التاريخ العريق لإنتاج الصوف. إذ ابتكر تركيباً فنياً من الخط العربي، أحاط المكان بأكمله و روى حكاية من التاريخ، عبر الترجمة العربية لقصيدة كتبها آلفونسو السادس، ملك قشتالة الاسبانية أثناء فترة حكمه بين عامي 1252 و 1284.

يشرح إل سيد: "أثناء حكمه، حمى الملك آلفونسو ُمربيّ خراف الميرينو وفتح طريقاً لهم للتجارة بصوفها، وعبر حمايته لمادة بسيطة كالصوف، ساهم بتأمين قوت شعبه ووضع حجر الأساس لهذا المشروع. نحتفل هنا بإنجازه من خلال هذه المادة، عبر كلماته هو."

خراف الميرينو التي تُنتج هذا الصوف الفاخر تُربّى على أيدي عائلات من المزارعين في استراليا و نيوزيلندا، الأمر الذي جعل العلامة تبتكر جائزة سنوية تكرّم جهودهم، لإنتاج أفخم أنواع الصوف في العالم، و هي ما سميت بAward The Record Bale. بيير لويجي لورو بيانا، الذي تحمل العلامة اسمه، حضر المعرض لتكريم المزارعين بهذه الجائزة، بنفسه.

أما المدير التنفيذي للعلامة، فابيو دي آنجيلانتونيو، فأعرب عن سعادته بنجاح هذا العرض، بالتعاون مع "تشكيل" و إل سيد، قائلاً: "المعرض هو رحلة متواصلة من التميز للعلامة، ويشرفنا أن نبدأ المرحلة التالية تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت مكتوم بن راشد آل مكتوم.  كما أنه إعلانٌ عن احترامنا العميق للعالم الطبيعي و الجمال النابع عنه، هذه هي القيم التي أدت بنا إلى هذا التعاون مع الفنان المحتفى به، إل سيد."

الصور: من المصدر.