لا للتمييز بالمقاسات في عالم الأزياء، أمر تسلط ديما عياد الضوء على أهميته

محامية مجموعة #انضمي_إلى_مجموعة_فتيات_غرازيا #GraziaGirlGang للحفاظ على جسم مفعم بالإيجابية المصمّمة ديما عياد، تطلق العنان لأفكارها المتعلّقة بممارسة التمييز بالمقاسات في صناعة الأزياء. استعدّي لأن تتحمّسي لما ستقول...
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
لا للتمييز بالمقاسات في عالم الأزياء، أمر تسلط ديما عياد الضوء على أهميته
UNGANO AGRIODIMAS

"أنا أكره حقيقة أنّ الملابس توضع بفئات حسب مقاساتها المختلفة في متاجر الأزياء. لماذا مثلاً إذا كنت تُعتبرين ممتلئة أو طويلة أو صغيرة، فأنت بحاجة إلى الذهاب إلى جزء محدّد من المتجر؟ يزعجني عندما تحاول العلامات التجارية التفريق بين النساء. حسناً تفعل شركات مثل M & S ، الّتي تصمّم تشكيلات بمقاسات متعدّدة، فلا نضطرّ للتوجّه إلى قسم خاص.

هذا هو أحد الأسباب الذي مدّني بالقوة للتواصل مع موقع التجارة الإلكترونية الفاخر 11 Honoré . إنّها وجهة تسوق مذهلة وتعرض ملابس بكلّ المقاسات، وتحتفل حقاً بالشكل الأنثوي. وأخيراً أصبح لدينا شخص يتحدّث إلى جميع النساء ويروق لهن- سواء كان مقاسهن 10 أم 26. بصراحة، ومع ذلك، يشبه الوضع إلى حدّ ما حالة التيقظ لواقع جديد يصمّم المصمّمون له؟

متوسط مقاس الأنثى هو 16. هذا الرقم يشكّل 67 في المائة من النساء. ما يعادل 100 مليون امرأة في أمريكا وحدها. لذلك إمّا أنّك تريد بيع الملابس أو أنّك لا تريد. عند الانتقال إلى بعض مواقع الإنترنت الفاخرة، غالباً ما يتمّ بيع المقاسات الأكبر بكاملها. هذا دليل على أن أنه إما من يشترون من هذه المواقع لا يستثمرون كفاية في شراء هذه المقاسات، أو ربّما يفوق الطلب العرض.

تتوافر تصاميم ديما عياد بمقاسات 10-26 على https://11honore.com/ إلى جانب  Prabal Gurungو Zac Posen

ومن بين أهم العلامات التي فهمت هذا المبدأ نجدها على موقع 11 Honoré  هي Zac Posen، Marchesa و Monique Lhuillier ما يعني أن الصناعة بدأت بالتغيير ببطء. أشعر أنه في غضون بضع سنوات، سننظر إلى الوراء ونفكّر - هل حاولنا حقاً إرغام الناس على الظهور بطريقة معينة؟ هل فعلنا ذلك حقاً للنساء؟

بعد قولي هذا، لا أحاول تغيير طريقة عمل الموضة - فأنا أحبّها - ولكن كل شيء يتطوّر، ويجب أن ننظر إلى عالم اليوم وأن نتقبّل الملابس التي تناسب الجميع. لقد احتفلت دائماً بالشكل الأنثوي في مجموعاتي. أنا أصمّم للمقاس الكبير أولاً ومن ثم أنتقل للأصغر. لدي العديد من العميلات اللواتي يطلبن مقاساً معيناً، سواء كنّ صغيرات الحجم أم بمقاس 26. فلنواجه الأمر، لا يمكنك أن تكوني نفسك إذا كنت لا تستطيعين أن تجدي ما تريدين ارتداءه، وهذا لا يصبّ تماماً في صلب تمكين المرأة وجعلها واثقة من نفسها، أليس كذلك؟

الصور: من المصدر