هل هذه الصيحة المنخفضة التكلفة هي سر بريق البشرة؟

"صيام البشرة" يوفر لك المال، ويمنحك 30 دقيقة إضافية من النوم. بإمكانك شكرنا لاحقاً
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
هل هذه الصيحة المنخفضة التكلفة هي سر بريق البشرة؟

إن كنا سنقوم بعدّ الأموال التي أنفقناها على منتجات العناية بالبشرة، فسيكون مبلغاً لا نود أن نعرفه. بين روتين الجمال المكون من 10 خطوات، وأحدث مستحضرات الجمال التي على الجميع الحصول عليها، والتي للأسف غالباً ما ينصح بها "خبراء الجمال" على انستاغرام، بدلاً من أطباء الأمراض الجلدية الحقيقيين، فقد أنفقنا ثروة كبيرة في مواكبة الصيحات. الآن، فإن صيام البشرة هو بالضبط ما كنا تنتظره.

صيام البشرة يعتمد على عدم استخدام أي مستحضراتٍ للوجه لمدة 7 أيام على الأقل، وهو أحدث صيحات الجمال التي نعتقد بأنها ابتُكرت من قِبل مهووسةٍ بالجمال، منهكة بقدرنا. وفقاً للأطباء، فإن بشرتنا قادرة على الاعتناء بنفسها إن أعطيناها الفرصة للقيام بذلك. من خلال تطبيق المنتجات على الوجه باستمرار، يعتقد جسمنا أن لدينا ما يكفي من الرطوبة فيتوقف عن إنتاجها، الأمر الذي يؤدي إلى جفاف الجلد، وشرائنا لمزيد من المستحضرات لنقوم بترطيبه. أتلاحظين السلسلة اللانهائية التي نخوضها؟

يُقال بأن صيحة الجمال اليابانية هذه، تعمل على إزالة سموم البشرة و شوائبها، تلك التي تخلفها مستحضرات الترطيب التي نستعملها، وتسمح للزيوت الطبيعية للبشرة بالقيام بعملها بشكلٍ ساحر. كما أن فترة الاستراحة هذه، تعيد العناصر الغذائية التي تم تجريدها من البشرة بفعل التنظيف المفرط باستعمال مستحضرات العناية بالبشرة، وتساعد على إعادة بناء الحاجز الواقي الطبيعي، الخاص ببشرتك.

في حين أنك قد لا تشعرين بالراحة في بداية الأمر، فإن العديد من الناس قد أكدوا حصولهم على بشرة متألقة بعد عملية إزالة السموم الطبيعية هذه. إن كان من الصعب عليك احتمال فكرة النوم من غير كريم العناية بالبشرة الليلي، حاولي خفض خطوات روتين العناية بالبشرة وصولاً إلى منظف ومرطب خفيف للغاية فقط. 

إن كان للأمر أي جانبٍ إيجابي مضمون، فهو أن صيام البشرة سيثبت لك أياً من المنتجات التي تستعملينها، بإمكانك العيش من دونها، وربما يوفر لك بعض المال. لا يمكننا الانتظار حتى نصل إلى الفراش أخيراً قبل أن تغرب الشمس ...

الصور: من انستاغرام و Jason-Lloyd Evans.