محطات فريدة استرعت انتباهننا من أسبوع لندن للموضة

من الوسادات إلى القبعات المستوحاة من سلسة أفلام هاري بوتر، تخرج العاصمة البريطانية عن المألوف في أسبوعها للموضة لهذا الموسم
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
محطات فريدة استرعت انتباهننا من أسبوع لندن للموضة

بينما نتابع مجريات أسبوع ميلانو للموضة لا تزال تمر في مخيلتنا بعض اللحظات من أسبوع لندن للموضة والذي يمكننا القول أنه نسخة خفيفة الظل لتلك في كل من ميلانو وباريس. هذه النسخة التي لا تخلو غالباً من بعض الطرافة والغرابة كما تنجح في شد انتباه متابعي عروض الأزياء في العاصمة البريطانية. إليك بعض ما لفت نظرنا منها.  

خرجت المصممة أنيا هندمارش Anya Hindmarch التي تتخذ من لندن مقر لها، عن المألوف وبشوط كبير حيث ملأت قاعة المناسبات Banqueting House التاريخية في المدينة بوسادة عملاقة مملؤة بالحبيبات على شكل غيمة ليرتاح عليها الزوار المتعبون. وجاءت Chubby Cloud جزءاً من فعالية استمرت ثلاثة أيام لتوفير قسط من الراحة لمن انهكه متابعة وتقفي آخر الصيحات لهذا الموسم. وسادة وثيرة كل ما نريده ومع حكاية ماقبل النوم أيضاً...ياللروعة!

ساحرات ومشعوذات يعتلين قبعاتهن ويحملن مكانسهن على منصة عرض أزياء أسبوع لندن للموضة؟ نعم كل شيء متوقع من مصممين مبدعين أمثال Ryan Lo، حيث أخذنا المصمم إلى عالم القصص الخيالية واستوحى تصاميم تشكيلته لهذا الموسم من أحد مواسم فيلم هاري بوتر الشهير وكل ما ينطوي عليه من خيال واسع.

أما المحطة التالية التي استوقفتنا فكانت عرض العلامة Nicholas Kirkwood  والتي حولت منصة عروض الأزياء في العاصمة البريطانية إلى منبر لشعارات وحملات توعية، حيث لجأ المصمم إلى الناشطة الاجتماعية Rose McGowan وهي من الأصوات التي لاقت صدى كبير في حركة MeToo# ضد التحرش الجنسي لترسل رسالة عن المقاومة والواقع المرير والقرصنة وغيرها من المواضيع الأخرى التي تطرق لها المصمم.

ومن الملفت للنظر خلال أسبوع لندن للموضة أيضاً، عرض أزياء علامة Vin + Omi المعروفة بكونها صديقة للبيئة من خلال استخدام أقمشة  تنسج خيوطها من الزجاجات البلاستيكية فضلاً عن الجلود النباتية وغيرها، حيث قدمت أكبر عرض بيئي على الإطلاق في محطة St. Pancras. ظهرت على منصة العرض مجموعة متنوعة من العارضات من جميع المقاسات والأعمار والألوان كانت من ضمنهن الناشطة المتحمسة في مجال البيئة Jo Wood وابنتها. عرض بيئي بامتياز!

الصور: من Anya Hindmarch@ على الانستغرام وحسابات العلامات الأخرى