تعرّفي على المهندسة التي تتحدّى التصورات السائدة في المملكة العربية السعودية

"آمل أن ترفع النساء السعوديات أصواتهنّ." هذا ما قالته نورة العتيبي لمجلة غرازيا"
شاركي هذا الموضوع
شاركي هذا الموضوع
تعرّفي على المهندسة التي تتحدّى التصورات السائدة في المملكة العربية السعودية

ما زالت التغيرات الكبرى في المجتمع السعودي تتوالى. واليوم، تشكل النساء نحو 30% من القوى العاملة في القطاع الخاص مقارنةً بنسبة 12% عام 2011 وهو ما يمنح غرازيا ذلك الشعور الكبير بالحماس حيال المنحى العام الذي تسيره البلاد رغم أن الطريق مازال طويلاً.

"2018 عام المرأة"

تعرّفي على نورة العتيبي مهندسة تخطيط تحظى باحترامٍ كبير وتتخذ الكثير من القرارات الهامة في شركة هندسة وإنشاءات مقرها السعودية. إنّه منصبٌ مذهل بحق، وتخبر نورة غرازيا أنّها قد لاحظت مساعياً للتحديث في مكان العمل خلال السنوات الأخيرة وتقول بكل حماس: ’’إن 2018 عام المرأة‘‘ وتضيف: "ترغب شركة ’أركاد للهندسة والإنشاءات‘ في تمكين موظفاتها شأنهن شأن موظفي الشركة الذكور. وأنا أرجو من كل قلبي أن تحذو الشركات الأخرى حذو شركتنا لنسهم جميعاً في تطوير بلدنا.

تعمل المهندسة ذات الثلاثة وثلاثين عاماً على متابعة وإدارة العمل الميداني في مواقع عمل الشركة وتراقب عن كثب التقدّم اليومي في مشاريعها. إذن، كيف استطاعت القيام بهذا الدور؟

تبدأ نورة حديثها بالقول: "تلقيت تعليمي في مدرسة خاصة مما جعلني أحضر عدداً من صفوف في الكيمياء والفيزياء

والرياضيات. بدأت بالسعي لبدء مشواري المهني فور حصولي على درجة البكالوريوس التي أتبعتها بدرجة ماجستير في إدارة الإنشاءات في وقت لاحق. أنا إنسانة أحب عملي إلى حدّ كبير ويسعدني عملي إلى جانب 50 امرأة في غاية الروعة كلّ يوم. لاحظنا جميعاً ازدياد نسبة النساء العاملات في ’أركاد‘ من 1% إلى 15% خلال 18 شهراً الأخيرة." وهو أمرٌ يسرنا سماعه.

وبعيداً عن أجواء العمل، تحدّثنا نورة عن عطلة نهاية الأسبوع وكيف تقضيها في السعودية: "أنسى العمل وأستمتع بوقتي مع عائلتي وأقضي ساعات برفقة صديقاتي المقربات

"أملي هو أن ترفع النساء أصواتهنّ وتستلهمن من النساء المؤثرات والموهوبات في المنطقة".

وانتقلنا بالحديث بعدها إلى ما تتمناه نورة للنساء السعوديات في المستقبل. "أملي أن ترفع النساء أصواتهنّ وتستلهمن من النساء المؤثرات والموهوبات في المنطقة. أنا شخصياً أرى أن نبيلة التونسي بطلة حقيقية. فهي رئيسة المهندسين، وصُنفت مؤخراً كواحدة من أكثر 25 امرأة تأثيراً في مجال إدارة المشروع. لطالما ألهمتني بعملها الدؤوب. أرجو أن تتمكن النساء من الاقتداء بها وبأمثالها ويعتبرنهنّ حافزاً للسعي وراء أحلامهنّ."

وأخيراً تطرقنا لمشاعر نورة وهي على بعد أسابيع من حصولها على الحق القانوني لقيادة السيارة بنفسها بعد رفع الحظر عن هذا الأمر في البلاد؟ أجابت نورة عن هذا السؤال بكل صدق : "أجدها نقطة تحوّل محورية ستغير مجرى حياتنا خلال الأسبوعين القادمين وننتظرها جميعاً بكل حماس."

على أمل قراءة تفاصيل الفصل التالي من قصة طويلة ستروي تاريخ ومستقبل المرأة السعودية باعتبارها ثروة بشرية ذات قيمة في البلاد.

الصور: من المصدر